المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 

وزيرة التخطيط: نستهدف توفير 800 ألف فرصة عمل خلال الفترة المقبلة

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزير التخطيط، إن الحكومة تستهدف معدل نمو 7% في نهاية الخطة الحالية في 2022، كما نستهدف توفير 800 ألف فرصة عمل خلال الفترة المقبلة، وأن ينخفض معدل البطالة 2.2% نهاية العام المقبل.وأضافت وزير التخطيط، خلال مؤتمر صحفي، بقاعة المؤتمرات، بنادي قارون الرياضي، في الفيوم، على هامش المؤتمر الإقليمي الأول لشباب شمال الصعيد، تحت شعار "شارك.. إبدع.. انطلق"، اليوم السبت، أن الوزارة تعمل على خطة سنوية، وأخرى متوسطة المدى لمدة 4 سنوات، لربط هذه الخطة بإستراتيجية مصر 2030، وأن الوزارة تعمل مع كل الوزارات لتحديد الإستراتيجية من أجل أن يكون هناك وثيقة حية.وتابعت: أنه يتم حاليا التحاور مع متخصصين من كل وزارة وجهة معنية لتحديد الإستراتيجية من خلال الاحتياجات الحقيقية لكل وزارة، ثم نبدأ النصف الثاني من العام الحديث مع المجتمع.وأشارت إلى أن الوزارة تعمل على الخطة الرباعية، وربطها بالأهداف إستراتيجية رؤية 2030، وأن الدولة حققت معدل نمو اقتصادي قدره 5.2%، موضحة أن النمو كان 2.8%، ثم زاد إلى 4.3%، ثم زاد إلى 5.2%، ونستهدف أن يصل النمو ما بين 5.3 إلى 5.4% في الفترة المقبلة، كما نستهدف للحديث عن مصادر النمو للدفع بزيادة الصادرات والاستثمار، وهو ما ينعكس على زيادة فرص العمل.ولفتت إلى أن الحكومة حققت زيادة 1.9% في معدل الاستثمار، وزيادة في معدلات نمو قناة السويس لتحقق 13.3%، وأن قطاعات عديدة ساهمت في زيادة معدلات النمو الاقتصادي، مثل الصناعة، والاتصالات بنسبة 9%، والتشييد والبناء بنسبة 12.5%، وقطاع الزراعة بنسبة ـ6.7%، وقطاع التجارة ساهم في زيادة معدلات النمو أيضا، مشيرة إلى أن هناك تراجع في نصيب قطاع الجملة والتجزئة من التجارة.وأوضحت أن قناة السويس حققت زيادة في حجم الإيرادات الخاصة بها يقترب من 12%، وأن الاستثمارات الكلية زادت بنسبة 46%، بقيمة تقدر بـ353 مليار جنيها، وأن معدل التشغيل وصل إلى 11.3%، وارتفاع معدل الصادرات إلى 11% في النصف الأول من العام الحالي، وأن هناك انخفاض في معدل التضخم.

مصدرالخبر: بوابةالاهرام

تاريخ تحرير الخبر:25/2/2018


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري