المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 
 

نائب محافظ الفيوم يشهد الجلسة الختامية لمؤتمر "التوسع في تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة لصغار المزارعين"

شهد الدكتور محمد عماد نائب محافظ الفيوم، الجلسة الختامية لمؤتمر تنفيذ مشروع " التوسع في تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة لصغار المزارعين بمحافظة الفيوم" الذي تنظمه منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة " FAO " بتمويل من الاتحاد الأوروبي، والذى تم تنفيذه في 5 قرى بمركزي يوسف الصديق وطامية، بالشراكة مع كلية الزراعة بجامعة الفيوم، واتحاد منتجي ومصدري الحاصلات البستانية، وجمعية الفيوم لتنمية الزراعات العضوية.جاء ذلك بحضور الدكتور نصر الدين حاج الأمين الممثل القطري لمنظمة الأغذية والزراعة، والدكتور اسماعيل الفرماوي ممثل الوكالة الإيطالية للتعاون والتنمية بمصر، والسيد جاكوبو تافاسي مسئول برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية بمصر، والسيد رافاييل ديموليير ممثل مفوضية الاتحاد الأوروبي بمصر، والدكتور ربيع مصطفى وكيل وزارة الزراعة بالفيوم، وعدد من المزارعين.خلال الجلسة، ألقى نائب محافظ الفيوم كلمة نقل فيها تقدير الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، للقائمين على العمل بمشروع التوسع في تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة لصغار المزارعين، بجانب ممثلي منظمة "الفاو" وبرنامج الاتحاد الأوربي المشترك للتنمية الريفية، والجهات ذات الصلة، مشيراً إلى أن المحافظة لا تدخر جهداً فى التعاون البناء والمثمر مع المنظمات والجهات الجادة الداعمة للارتقاء بالقطاع الزراعى، بما يعود بالنفع على العاملين بمجال الزراعة بالفيوم.وأضاف نائب محافظ الفيوم، بأن تنفيذ تلك البرامج وهذه المشروعات ترفع المستوى الاقتصادي لصغار المزارعين، من خلال استخدام الأساليب الحديثة في الزراعة وتطبيق الممارسات الزراعية الجيدة، لافتاً إلى أنه يجري تنفيذ العديد من البرامج لتطوير أساليب الري الحديث بجانب تبطين عدد من المجاري المائية من خلال التعاون مع العديد من الجهات العاملة في مجال التنمية الريفية، والمشاريع الريادية في الزراعة والأمن الغذائي.ومن جانبهما أوضحا ممثل الوكالة الإيطالية للتعاون والتنمية، ومسئول برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية بمصر، بأنه تم تنفيذ برنامج مشروع "التوسع في تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة لصغار المزارعين" بعدد 5 قرى بواقع 3 قرى بمركز طامية ضمت دار السلام وفانوس ونجيب شرق بمنشاة الجمال، وعدد 2 قرية بمركز يوسف الصديق وهما قريتى قصر الجبالي وقارون، كما تم اختيار وتأهيل عدد 5 جمعيات لصغار المزارعين بالقرى المستهدفة بواقع 1000 مستفيد بعدد200 مستفيد بكل قرية، وتم انشاء عدد 5 صوب زراعية، وتدريب 150 من صغار المزارعين على اختبار بذور عالية الجودة وانتاج شتلات المحاصيل البستانية.كما تم تدريب 1400 من المزارعين عملياً وميدانياً على التقنيات والممارسات الزراعية الجيدة، بجانب ورش عمل تدريبية للاستخدام الأمثل للأسمدة، إضافة لتدريب 375 سيدة من القرى المستهدفة على انتاج شتلات الخضروات ( طماطم ـ خيار ـ باذنجان ـ فلفل ـ كرنب )، وتخللت الجلسة الختامية للمؤتمر عرض فيلم تسجيلي لمشروع "التوسع في تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة لصغار المزارعين "وأنشطة المشروع وملخصاً لأنشطة كلية الزراعة، وأنشطة اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات البستانية، وأنشطة جمعية الفيوم للزراعات العضوية

مصدر الخبر:العلاقات العامة

تاريخ تحريرالخبر:26/2/2020


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري